وزير الصحة يشهد توقيع بروتوكول مع الصين لانتاج لقاح الكلب لتلبية احتياجات مصر والتصدير

 

7/13/2017 3:13:13 مساءا



 شهد الدكتور أحمد عماد الدين راضى وزير الصحة والسكان مساء امس الاربعاء توقيع بروتوكول تعاون بين الشركة المصرية لانتاج الامصال واللقاحات والادوية (ايجيفاك) – احدى الشركات التابعة "لفاكسيرا" ، وشركة لياونينغ تشنغ دا التكنولوجيا الحيوية (سى دى بيو ) الصينية ، وذلك لنقل التكنولوجى لانتاج لقاح الكلب للاستخدام البشرى ، بحضور المستشار التجارى للسفارة الصينية بمصر ، ووفد من الشركة الصينية ، و الدكتورة هبه والى ،رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة الأمصال . 

يأتى ذلك ضمن توجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسى رئيس الجمهورية بتفعيل اتفاقيات التصنيع المشترك مع الجانب الصينى ، ضمن مجموعة المشروعات التى تولى لها الدولة الاهمية القصوى ، والتى من شأنها تشجيع الصناعة المحلية. 

وأوضح وزير الصحة والسكان، أنه سيتم انتاج اللقاح بمصانع شركة (ايجيفاك) خلال ال 6 أشهر القادمة ، حيث من المنتظر ان تكون السعة الانتاجية للمصنع 3 مليون فيال سنويا ، لافتا الى أن احتياج مصر سنويا حوالى 2 مليون فيل ، منهم مليون ونصف فيال احتياج وزارة الصحة والسكان ، وحوالى نصف مليون فيل احتياج السوق الخاص ، حيث سيكون هناك فائض مليون فايل من اللقاح سيتم تصديره للسوق العربية والافريقية . 

وأشارت الدكتورة هبه والى ،رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة الأمصال الى أن (ايجيفاك) تمتلك خطوط تصنيع وتعبئة جاهزة ومطابقة لأحدث المواصفات العالمية بإستثمارات تقدر بحوالى 800 مليون جنيه ، موضحا أن هذا المصنع يأتى ضمن المشروعات التى تم استكمالها بتمويل المنحة الاماراتية لشركة "فاكسيرا". 

وأضافت " والي" ، أن هذا البروتوكول يأتى تفعيلا للاتفاقية التى تم توقيعها فى عام 2016 الماضى لنقل تكنولوجيا التصنيع الجيد فيما يخص لقاح الكلب ، مشيرة الى أنه بذلك تستطيع الشركة تلبية احتياجات مصر من اللقاح ، وبأيدى مصرية ، مما يعمل على توفير العملة الاجنبية. وأكدت " والى " أن البروتوكول يهدف الى نقل تكنولوجيا التصنيع وتدريب الفنيين العاملين بشركة (ايجيفاك) من خلال التدريب بمصانع الشركة الصينية ، والعودة لتطبيق التدريب تحت اشراف الخبراء الصينيين.


  تعليقات

هل توافق على حرب الحوثيين

  نعم اوافق 57 %
  لا اوافق 31 %
  افضل التفاوض 10 %

نتائج التصويت


 Copyright © Elghad 2017 . بوابة الغد